يوم دراسي لمحاضري السنة التحضيرية في منطقة الشمال

استضافت كلية سخنين اليوم الدراسي للمحاضرين والمهنيين للسنه التحضيرية في منطقة الشمال يوم الخميس 6.12.18 وبرعاية منتدى مديري السنة التحضيرية من كلية كنيرت، كلية اورط براودة، كلية الجليل الغربي، كلية تل حاي، كلية اوهالو، كلية عيمك يزراعيل وكلية صفد.
يوم دراسي لمحاضري السنة التحضيرية في منطقة الشمال

 استضافت كلية سخنين اليوم الدراسي للمحاضرين والمهنيين للسنه التحضيرية في منطقة الشمال يوم الخميس 6.12.18 وبرعاية منتدى مديري السنة التحضيرية من كلية كنيرت، كلية اورط براودة، كلية الجليل الغربي، كلية تل حاي، كلية اوهالو، كلية عيمك يزراعيل وكلية صفد.

يذكر ان عنوان اليوم الدراسي كان تحت عنوان "التقييم البديل والتميز: طرائق في التقييم البديل في السنة التحضيرية".

افتتح اليوم الدراسي بروفيسور محمود خليل رئيس الكلية وأشاد بالتنظيم الراقي وقد شدد في كلمته على القيمة الإضافية وأهمية اليوم الدراسي للأثراء والتعلم المتبادل بين المشتركين. وأشاد بدور السنة التحضيرية كخلية داعمه لتطوير التعليم الجامعي بالدولة وخاصة في الوسط العربي.

وأضاف ثناءه على منتدى عمل منتدى منطقة الشمال لمديري السنة التحضيرية والذي هدفه تطوير التعليم – التقييم - التدريس.

العميد الأكاديمي د. محمد ابداح شدد على الدور الهام للسنه التي تلعبه السنة التحضيرية في سيرورة تحضير الطلاب للتعليم العالي الأكاديمي وخاصة طلاب ذوي مستوى اقتصادي واجتماعي متدني.

د ياسر عواد نائب رئيس الكلية للبحث العلمي ومدير السنة التحضيرية ربط بكلمته بين الوضع الاني للكلية ونشاطاتها وبين الرؤيا المستقبلية للكلية بكل ما يتعلق بتحويل الكلية لمركز أكاديمي في منطقة الشمال وملائمة نشاطها لمتطلبات القرن الواحد والعشرين.

السيد نزيه بدارنه أضاف ان السنة التحضيرية في كلية سخنين هي الأولى في المجتمع العربي والرائدة في هذا المجال وقد استثمرت الكلية موارد كبيره في تطوير هذا المسار ملائمة احتياجات المجتمع العربي وسوف نستمر بدعم السنة التحضيرية اسوة بمتطلبات العصر والمجتمع.

وقد أشاد الحضور على مستوى التنظيم اللائق جدا وعلى المضامين المهمة والجديدة التي طرحت من خلال اليوم الدراسي.

من خلال اليوم الدراسي تم عقد اجتماعات مصغره مع مدراء السنة التحضيرية في المعاهد وعقد ورشات عمل مختلفة وذلك من اجل إيجاد الوسائل والاليات للتعليم الحديث الذي من خلاله سيتم استثماره مع الطلاب في المؤسسات المختلفة.

كلية سخنين كانت وما زالت الكلية الكبرى في الوسط العربي التي تفتح مجالات مختلفة للطلاب من اجل اكمال دراستهم الأكاديمية وخصيصا في مجال السنة التحضيرية. حيث تفتح الكلية كل سنه عدة مسارات للسنه التحضيرية ليتسنى للطلاب اكمال دراستهم في الكلية وفي الكليات المختلفة. ونشير ان خريجي السنة التحضيرية بكلية سخنين يحصلون على شهادة انهاء بدل البجروت وتعتبر هذه الشهادة مصادق عليها ومعترف بها من وزارة المعارف وكذلك يعترف بها بجميع المؤسسات التعليميه.

חפש

במידה ותרצה להצע תוכן לאתר, או לשלוח הערה, או להוסיף מאמר או פרסום חדש שלך, נא לשלוח אלינו את התוכן בקישור זה לחץ כאן

לוח אירועים

Student card
image
image
image
image